مكة 31القدس14القاهرة23دمشق17عمان15
26 09/2017

تدهور الأوضاع في تركيا والحزب الحاكم يخشى سقوط النظام

نشر بتاريخ: 2017-01-02
القدس/المنـار/ تواصل قيادات حزب العدالة والتنمية، الحزب الحاكم في تركيا أحد فروع جماعة الاحوان المسلمين، اجتماعاتها السرية المغلقة منذ أكثر من اسبوعين لدراسة الوضع المتردي في تركيا في ميادين عديدة.
وقالت مصادر دبلوماسية لـ (المنـار) أن هذه القيادات تخشى ثورة شعبية في البلاد تطيح بالحزب الحاكم اثر تدهور الوضع الأمني، وتراجع الوضع الاقتصادي بفعل السياسة التي ينتهجها رجب أردوغان، أحد رعاة الارهاب الرئيسيين.
وأضافت المصادر أن هناك قيادات حزبية تنادي بتغيير سياسات الحزب، والحد من تفرد أردوغان في رسم السياسات واتخاذ المواقف، واستنادا الى هذه المصادر فان هناك نقمة في الشارع التركي، قد تصل الى درجة الانفجار ردا على سياسة اردوغان ودعمه للعصابات الارهابية وتدخله في الشأن الداخلي السوري، وتآمره على شعب سوريا ومشاركته في الحرب الارهابية المستمرة على سوريا منذ ست سنوات.
وترى هذه المصادر أن لا بد من اجراءات داخلية يتخذها الحزب الحاكم لحماية النظام من السقوط، وسيدفع الحزب بقيادة أردوغان الى اعادة تقييم مواقفها، وعدم السير باتجاه الغرق في أكثر من مستنقع، ويخشى الحزب الحاكم، من تحول الساحة التركية الى ميدان حرب مع العصابات الارهابية، وهي حرب سوف تستغلها المعارضة والمقاومة الكردية لتأمين حقوقها، يذكر أن مراقبين ومتابعين للشأن التركي يتوقعون المزيد من التدهور في الساحة التركية، وزيادة أعمال العنف فيها، مما يعرض رجب أردوغان للسقوط تحت انفجار بركان الغضب الشعبي.
Developed by MONGID DESIGNS جميع الحقوق محفوظة لـصحيفة المنار © 2017
اعتقال أخطر متزعمي “داعش” الإرهابي في إسبانيا أذربيجان تتحقق من مقتل 300 من مواطنيها التحقوا بـ"داعش" في العراق اليونسيف: أكثر من 15 مليون يمني يعانون من صعوبة الحصول على مياه للشرب باريس تكشف النقاب عن مـصرع أحد جنودها على الحدود بين دمشق والعراق ظريف: التفاوض مع الاميركيين لا يجدي نفعا الجيش السوري يواصل عملياته بنجاح على الضفة الشرقية لنهر الفرات مصير مجهول ينتظر جبل طارق بعد خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي