مكة 31القدس14القاهرة23دمشق17عمان15
17 12/2017

الانتخابات القادمة في فرنسا وألمانيا وهولندا تحدد صُورَةِ أوروبا

نشر بتاريخ: 2017-02-12
وزير الشؤون الأوروبية التركي، عمر جيليك، إن الانتخابات المقرر إجراؤها في ثلاث دول أوروبية، وهي فرنسا وألمانيا وهولندا، سوف تحدد مستقبل القارة، مشيرا إلى تأثير ارتفاع أحزاب اليمين على السياسة الأوروبية.

وأضاف جيليك، "الانتخابات الهامة الثلاث، التي تجرى في ألمانيا وفرنسا وهولندا، سوف تحدد صُورَةِ ليس فقط الاتحاد الأوروبي، لكن القارة بأكملها"، وذلك في مؤتمر صحفي في ختام زيارته لفرنسا، مؤكدًا أن القضايا الأمنية التي نتجت عن الأحداث الجارية في دمشق والعراق ألقت بظلالها على المشاكل الداخلية في أوروبا.

وأضاف "أحزاب اليمين المتطرف، التي ارتفعت في أوروبا، شكلت جدار برلين جديدا فكريا وأيديولوجبا في القارة الأوروبية. في البداية كان يبدو أنه ضد الدول غير الأعضاء في الاتحاد الأوروبي. ولكن في ظل تزايد قوته، يبدو أنه ينمو داخل القارة".

وتسعى انقرة، فِي غُضُون سنوات طويلة، للانضمام إلى الاتحاد الأوروبي، لكن هناك مواد خاص بالحريات وحقوق الإنسان تعرقل إبرام الاتفاق.
Developed by MONGID DESIGNS جميع الحقوق محفوظة لـصحيفة المنار © 2017
الرئيس عباس في مؤتمر القمة الاسلامية: القدس كانت وستبقى عاصمة دولة فلسطين ودرة التاج وزهرة المدائن مظاهرة حاشدة في باريس رفضا لزيارة نائب رئيس الوزراء الصهيوني الى فرنسا ودعما للقدس الرئيس التركي: اسرائيل دولة استعمار تقصف الاطفال وتمارس الظلم ضد الشعب الفلسطيني بابا الاقباط يرفض لقاء نائب الرئيس الامريكي بعد الاعتراف بالقدس عاصمة لإسرائيل مظاهرات في دول عربية وإسلامية للتنديد بالقرار الأمريكي حول القدس السيد نصرالله: العالم الآن محكوم بشريعة الغاب وفق أهواء رجل يسكن البيت الأبيض