مكة 31القدس14القاهرة23دمشق17عمان15
20 11/2017

ضغوط اقليمية ودولية دفعت عباس لادانة "عملية الأقصى"!!

نشر بتاريخ: 2017-07-15
القدس/المنـار/ فور وقوع عملية الاقصى بالقدس التي وصفها المراقبون بنقطة تحول ذات تداعيات كبيرة في الصراع الفلسطيني الاسرائيلي، وتنذر بتطورات قادمة، سارعت جهات اقليمية ودولية الى ممارسة ضغوط شديدة على الرئيس الفلسطيني، دفعته الى الاتصال برئيس الوزراء الاسرائيلي بنيامين نتنياهو لادانة العملية المسلحة التي وقعت في باحات المسجد الاقصى، وأسقطت كل الاجراءات والحسابات الامنية الاسرائيلية.
وقال مصدر رفيع المستوى لـ (المنـار) أن هذه الضغوط والتهديدات ربطت بين الادانه وبين مواصلة الجهود السياسية لايجاد تسوية للصراع الفلسطيني الاسرائيلي، وتأتي هذه الضغوط في وقت تطالب فيه واشنطن القيادة الفلسطينية بتنازلات جديدة.
Developed by MONGID DESIGNS جميع الحقوق محفوظة لـصحيفة المنار © 2017
واشنطن تبلغ منظمة التحرير رسمياً بقرارها عدم تجديد اوراق عمل مكتبها في العاصمة الاميركية «داعش» يتبنى أول هجوم في كشمير المتنازع عليها مكتب الحريري: رئيس الوزراء اللبناني يزور مصر الثلاثاء سوريا تؤكد أهمية استمرار التنسيق مع العراق لمواجهة التحديات بالمنطقة وزير خارجية قطر: ما حدث لقطر يتكرر بلبنان وهناك أزمات تخرج عن السيطرة بسبب قيادة متهورة