رمضان كريم
مكة 27القدس19القاهرة17دمشق14عمان17
01 07/2015
المتحدث باسم الجيش المصري: استهداف منطقة للإرهابيين شمال سيناء وتدميرها بالكامل.. والاشتباكات مستمرة

زمن داعش

  • قصور الخوارج وتراث الأمة!!
    تتعمد عصابات الارهاب المدعومة من أدوات أمريكا في السعودية وتركيا ومشيخة قطر، تدمير الحضارات، والتراث، وقبور الصحابة، ومنجزات الشعوب التي بقيت تواجه الغزاة وقساوة الطبيعة الاف السنين.
    هذا ما تمارسه عصابات القتل الخليجية التركية في سوريا والعراق واليمن، تيار وهابي تكفيري، بتنسيق مع العثمانيين الجدد، يحرقون الأخضر واليابس، في ساحات الأمة، تغيظهم الحضارات وانجازاتها، وتقشعر أبدانهم أمام عظمة هذا التراث، الذي تحوله عصابات الارهاب الى ركام، هكذا فعلت في الموصل ومعلولا والرمادي وتدمر، ونبشت قبور الصحابة ودمرتها، وحطمت تماثيل العلماء وأصحاب التاريخ وعظماء الأمة في جوانب الحياة المختلفة.
    لم تتحرك الجماهير العربية والاسلامية لحماية تراثها، ولم نسمع أية ادانة من علماء وشيوخ السلاطين والفتنة، أصحاب الفتاوى الشريرة الكاذبة، وعلى رأسهم شيخ الفتنة والضلال يوسف القرضاوي، الذي "حج" الى افغانستان ليركع أمام تماثيل بوذا، باكيا شاكيا.
    آل سعود وآل ثاني والعثماني الجديد الأردوغاني في أنقرة، المأفونون والمهزوزون والمهزومون،, أغاظهم تراث الأمة، فقاموا بالاعتداء عليه وتحطيمهم، لتبقى قصورهم المليئة بالشر والتآمر، العنوان لتراث همجي كاذب، هؤلاء "المعقدون" يرون في قصورهم بالآف الغرف وبتصميم هندسي أوروبي التراث ولا تراث للأمة غيره، متناسين أن الأمة، وان طال صمتها وصبرها لن تقبل بالاماكن النجسة، تراثا لها...
المزيد

الاخبار المحلية

المزيد
البريد السري فيديو

السعودية وقطر وراء تجميع المتظاهرين من جنسيات مختلفة أمام السفارات السورية

نشر بتاريخ: 2012-09-08
القدس/ المنـار/ بعد قطع البث عن القنوات الفضائية السورية، كجزء من المؤامرة الارهابية الكونية على سوريا، تقوم السعودية وقطر بتجنيد طواقم في دول العالم اعضاؤها من جنسيات مختلفة، لتنظيم التظاهرات والاعتصامات امام السفارات السورية في الخارج.
وكشفت مصادر مطلعة مسؤولة لـ ( المنـار ) أن الرياض والدوحة رصدتا ميزانيات ضخمة لهذا الغرض، لتمويل تلك الطواقم التي أنيط بها التشويش على سوريا وقيادتها، عبر تجنيد مجموعات من جنسيات مختلفة، ودفعها للتجمع أمام السفارات والممثليات الدبلوماسية السورية، ترفع الشعارات الداعمة للارهاب الذي يتعرض له السوريون، على ايدي مجموعات مسلحة مدعومة امريكيا وتركيا وخليجيا. وأكدت المصادر أن تجنيد المتظاهرين أمام السفارات السورية تشرف عليه هيئتان رسميتان في نظامي الحكم بالرياض والسعودية، بالتنسيق مع عناصر معارضة للقيادة السورية، مرتبطة منذ سنوات طويلة مع أجهزة استخبارية معادية.
Developed by MONGID DESIGNS جميع الحقوق محفوظة لـصحيفة المنار © 2015
المتحدث باسم الجيش المصري: استهداف منطقة للإرهابيين شمال سيناء وتدميرها بالكامل.. والاشتباكات مستمرة ارتفاع ضحايا الهجمات الإرهابية المتفرقة في شمال سيناء إلى 60 شهيدًا تنظيم "ولاية سيناء " التابع لتنظيم "داعش" يعلن مسؤوليته عن هجمات سيناء تعزيزات عسكرية مصرية الى مناطق الاشتباك مع الارهابيين في شمال سيناء الرئيس السوري بشار الأسد: الهجمات الإرهابية التي شهدها العالم تثبت أن الإرهاب مشكلة عالمية ‏الخارجية الأمريكية أمريكا تستأنف مساعداتها العسكرية للجيش البحريني اسرائيل تعتزم بناء سياج فاصل على الحدود الأردنية أميركا تتأهب لتهديدات محتملة تستهدف «يوم الاستقلال»