مكة 31القدس14القاهرة23دمشق17عمان15
29 03/2017
البريد السري

سبتمبر الملعون!!

نشر بتاريخ: 2015-07-28
بقلم: رامي معالي
إنتظرتك طويلاً يومها يا تولين ، قلت لي لا تذهب لساحة المواجهة وحدك ، سأموّه أمي واّت معك . إنها الانتفاضة ، دخل شارون القدس ، هبّت فلسطين ، تشنّج العالم مصدوماً منّا، تعالي معي ، اتركي أمّك ، فالحجر اهمّ . أما زلتي تذكرين يومها ؟ حين لحقت بي وأصوات التكبير تعلو ، واللهب يشتعل على حاجز قلنديا ؟ قلت لك والتعب يجهدني : غادري ساحة المواجهة ، لا يزعجني صوت الرصاص ، يزعجني الحجر الملتصق بيدك حد الجنون .. يدك لي !! أذكر كم كنت مستاءة يومها ، - أتصرخ في وجهي لأجل حجر وقنبلة غاز ؟ اهكذا الحب ؟ لن أترك الساحة إلا معك . لم تعلمي يومها أنّي أعشق اللّعب بقنابل الغاز أكثر من اللّعب بشعرك ، أنّي كلّما أحببتك أكثر ، ثرت في ساحات المواجهة أكثر .. ولأن النساء بطبعها تغار ، صرت تشاركيني اللّعب بالقنبلة ، وأيضاً في عشق القضيّة ، قلت لي : لن تموت وحدك ، سنموت معا !! أن تعشقي فلسطينياً أيّتها العذراء ، يعني أن تكوني بندقيته التي تحميه في كل وقت ، أن تكوني كوفيته التي تغطي وجهه في ساحات الحرب ..
Developed by MONGID DESIGNS جميع الحقوق محفوظة لـصحيفة المنار © 2017
المومني: الأردن لن يدخر جهدا لتقريب وجـهـات الـنـظـر بـيـن الأقـطـار العربيــة حركة "حماس" تتهم إسرائيل بالمسؤولية عن اغتيال القيادي مازن فقهاء أمام منزله في غزة واشنطن وافقت على بناء آلاف الوحدات الاستيطانية بالضفة الغربية المحتلة مصر.. إحباط كمين إرهابي ومقتل 8 دواعش بسيناء ابوظبي تمنح منظمة "انتربول" 50 مليون يورو